منوعات

فنان سوداني: لا غناء في وضع أليم والحصة وطن

فنان سوداني: لا غناء في وضع أليم والحصة وطن

وفاة كابتن أمين زكي إمبراطور الكرة والمعلم والجنرال العارف
وفاة كابتن أمين زكي إمبراطور الكرة والمعلم والجنرال
الشرطة تنتشل جثة شاب مجهول من مياه النيل
نتشلت قوة شرطية جثة شاب مجهول الهوية متحللة من مياه النيل الأزرق شرق العاصمة السودانية الخرطوم...
ماذا قالت صحف السودان صباح السبت 15 يونيو 2019م؟
السودان: أبرز عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة اليوم السبت الموافق 15 يونيو
الأزرق.. لون ايقونة الشهداء (محمد مطر) يجتاح العالم تضامنا مع السودان
أقبل مئات الآلاف من الناشطين والمدونين والمشاهير، عبر مواقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك، إنستجرام، تويتر" في العالم ...
مصرع 12 سودانيا بينهم امرأتان و(5) اطفال غرقا على الحدود مع اثيوبيا
لقى إثنا عشراً شخصاً مصرعهم ونجا سبعة آخرون إثر إنقلاب قارب نهري قادم من منطقة الديم الحدودية السودانية ...
ما خيارات الاسر السودانية في ظل استمرار العصيان؟
الشعب السوداني بطبعه خلاق ومبدع وقادر على مواجهة كل الظروف والصعاب وماتمر به البلاد من ظروف سياسية تبعتها اجتماعية...
"الحلو مر" يستقبل "خبيز" العيد
المشروب الشعبي لدى السودانيين والمعروف باسم جاوز القاعدة ليدخل من اوسع الابواب علم الجمال
سعر الجنيه السوداني الآن
عناوين

ارتفاع ضحايا أحداث الجنينة لـ"129قتيلا "و198"جريحاً وتوسع دائرة العنف

اليوم.. المجلس المركزي لقوى الحرية والتغيير يحسم أمر مرشحيه للحكومة

الجيش يتسلم أسرى أقتيدوا خلال المعارك على الحدود الشرقية

مبادرة السلام المجتمعي تلتقي أمين سر حزب البعث العربي

إعلان نتيجة الشهادة السودانية اليوم الإثنين

رئيس الجبهة الثورية يصل الجنينة

أحداث الجنينة تثير قلق الأمم المتحدة، وجوتيريس يدعو لحماية المدنيين

حمدوك : أراضي الفشقة مع إثيوبيا ليست محلّ نزاع ولا يجب أن تكون

مجلس الأمن والدفاع يقرر إرسال تعزيزات أمنية لولاية غرب دارفور،

رأي ومقالات
هلالويا  ونص وخمسة يا حمدوك !!
 لن يأتي خير لمايكل أفندي على يد الغوغاء الذين دمر آباؤهم كنائس سوبا بمعمارها الخرافي وحدائقها البهية برسومات فنانيها ال
الأوفياء يحتفلون بعزيز لدينا ولهم...
لم يجف الدمع علي علي السيد ..إذ بنا نفجع في عمنا واستاذ الهدوء والصبر والسكينة الاستاذ تاج السر محمد صالح .. رحل صاحب ال
ثلاث تجمعات للمهنيين(1964-1985-2018)في حياة الإمام (4-5)
كان الإمام ذو حس فكاهي، يتعاطى النكات والدُعابة ويصنعها، وحينما وصلنا إلى العاصمة أديس أبابا في ديسمبر 2014م وبعد تعقيدا
ثلاث ثورات وثلاث انقلابات في حياة الإمام 2
يواصل الكاتب في سللة مقالاته ذات الطابع التوثيقي لحقبة المهمة من تاريخ السودان تمحورت حول شخصية الإمام الصادق المهدي