قبيل مراسم تنصيب بايدن... واشنطن تشهد انتشاراً عسكرياً غير مسبوق

الخرطوم - تاسيتي نيوز -وكالات- الشفيع الأديب 

تشهد العاصمة الأمريكية واشنطن توافد كبير لقوات الحرس الوطني إلى مبنى الكابيتول ، وكان مجلس النواب صوت امس الأربعاء على عزل الرئيس دونالد ترامب المنتهية ولايته في 20 يناير الجاري بعد فوز بايدن علي الرئاسة الأمريكية في انتخابات 2020 ، وأجرت القوات المسلحة الأمريكية جولة داخل مبنى الكونغرس، ووصف سكان العاصمة الأمريكية الإجراءات الأمنية فيها بغير المسبوقة.

وأغلق أحد الشوارع المركزية في العاصمة واشنطن" كي ستريت"، حيث توجد فيه مبان تجارية متعددة الطوابق، ويمكن رؤية البيت الأبيض من التقاطع مع شارع ال16، كما أن حركة النقل محدودة فيه.

وأحيطت الساحات والميادين والمتنزهات الصغيرة بكتل خرسانية، بالإضافة إلى تواجد سيارات دورية وسيارات سوداء ذات أضواء وامضة، وتقف بالقرب من أحد الفنادق حافلات صغيرة سوداء اللون.

ووعدت الاستخبارات البدء بالاستعدادات لحفل التنصيب قبيل أسبوع من الموعد المحدد.

ووصلت قوات الحرس الوطني على خلفية التصويت في مجلس النواب إلى مبنى الكابيتول، وظهرت شاحنات عسكرية يوم الأربعاء في " كونستيتيوشن افينيو"، حيث كانت تتركز سيارات الدوريات.

ووصلت مجموعة من المقاتلين المسلحين إلى مبنى الكابيتول، حيث أحطيت بالمبنى أسوار وعناصر عسكرية في تلك المنطقة ولا يمكن الوصول إليها، السياح الوحيدون الذين يمكنهم الاقتراب من مكتبة الكونغرس أو المحكمة العليا هم العسكريون.

وحثت عمدة واشنطن موريل بوزر، الأمريكيين على الامتناع عن السفر إلى العاصمة، والمدينة تشهد انتشار من قوات الحرس الوطني، كما أن عددهم سيزداد بحلول يوم التنصيب إلى 20 ألفًا.

لم يكن الجميع محظوظين بما يكفي ليتم إيواؤهم في فنادق في منطقة وسط المدينة، حيث انتشرت على شبكات التواصل الاجتماعي لقطات لعشرات العسكريين وهم ينامون على أرضية مبنى الكابيتول.

سعر الجنيه السوداني الآن
رأي ومقالات
هلالويا  ونص وخمسة يا حمدوك !!
 لن يأتي خير لمايكل أفندي على يد الغوغاء الذين دمر آباؤهم كنائس سوبا بمعمارها الخرافي وحدائقها البهية برسومات فنانيها ال
الأوفياء يحتفلون بعزيز لدينا ولهم...
لم يجف الدمع علي علي السيد ..إذ بنا نفجع في عمنا واستاذ الهدوء والصبر والسكينة الاستاذ تاج السر محمد صالح .. رحل صاحب ال
ثلاث تجمعات للمهنيين(1964-1985-2018)في حياة الإمام (4-5)
كان الإمام ذو حس فكاهي، يتعاطى النكات والدُعابة ويصنعها، وحينما وصلنا إلى العاصمة أديس أبابا في ديسمبر 2014م وبعد تعقيدا
ثلاث ثورات وثلاث انقلابات في حياة الإمام 2
يواصل الكاتب في سللة مقالاته ذات الطابع التوثيقي لحقبة المهمة من تاريخ السودان تمحورت حول شخصية الإمام الصادق المهدي