الشيوعي يرد على تصريحات مناوي : ما حدث يعتبر انقلاب على الوثيقة

قطع الحزب الشيوعي بأن تصريحات رئيس الجبهة الثورية السودانية رئيس حركة تحرير السودان مني أركو مناوي الأخيرة لها دلالات أكدت أن اتفاق سلام جوبا الهدف الأساسي منها المحاصصات،ولفت الى تطابق عقلية الحركات مع العساكر .وقال كمال كرار عضو اللجنة المركزية للحزب لـ(الجريدة): الثورة في خطر وعلى القوى الثورية أن تصحح المسار حتى لا يستمر اختطاف الثورة .وراهن على استعادة الحركة الجماهيرية زمام المبادرة وفرض نفسها على أي نخب سياسية أو مكونات عسكرية تسعى لانحراف الثورة عن مسارها.وفي تعليقه على تصريحات مناوي حول انتهاء دور الحاضنة السياسية قال :”حدث انقلاب على الوثيقة” واتضح أن اتفاق جوبا الهدف منه خلق واقع جديد وحاضنة سياسية جديدة وافراغ هياكل الحكم من أي محتوى، وأردف: مصطلح تصفير العداد منقول حرفيا من سييء الذكر عوض الجاز والمفروض أن لا تعتمد الحركات على اعادة تدوير مصطلحات الانقاذ.

وأكد أن المجلس القيادي يمثل الحاضنة السياسية الجديدة والحكومة الجديدة والمجلس التشريعي لأنه يخدم الهياكل بـأي مصطلحات.

سعر الجنيه السوداني الآن
رأي ومقالات
هلالويا  ونص وخمسة يا حمدوك !!
 لن يأتي خير لمايكل أفندي على يد الغوغاء الذين دمر آباؤهم كنائس سوبا بمعمارها الخرافي وحدائقها البهية برسومات فنانيها ال
الأوفياء يحتفلون بعزيز لدينا ولهم...
لم يجف الدمع علي علي السيد ..إذ بنا نفجع في عمنا واستاذ الهدوء والصبر والسكينة الاستاذ تاج السر محمد صالح .. رحل صاحب ال
ثلاث تجمعات للمهنيين(1964-1985-2018)في حياة الإمام (4-5)
كان الإمام ذو حس فكاهي، يتعاطى النكات والدُعابة ويصنعها، وحينما وصلنا إلى العاصمة أديس أبابا في ديسمبر 2014م وبعد تعقيدا
ثلاث ثورات وثلاث انقلابات في حياة الإمام 2
يواصل الكاتب في سللة مقالاته ذات الطابع التوثيقي لحقبة المهمة من تاريخ السودان تمحورت حول شخصية الإمام الصادق المهدي