السودان أكبر دولة مستوردة للسلع المصرية.. تعرف على التفاصيل بالأرقام

الخرطوم: المصري اليوم

أعلن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء عن زيادة إجمالــى قيمــة الصــادرات المصرية لدول حــوض النيل إلى 1.22 ملـيار دولار عــام 2019 مقابـل 1،20 مليار دولار عام 2018 بنسبــة زيــادة 1،4٪ .

 وبلــغ إجمالــى قيمــة الـواردات مـن دول حــوض النيل 0،64 مليار دولار عــام 2019 مقابـل 0،67 مليار دولار عام 2018 بنسبة انخفاض قدرها 4,6 ٪.

 وأوضح الجهاز ان السـودان جاء فـى المرتبــة الأولــى للصادرات بما قيمتـه 465،5 مليون دولار عـــام 2019 مقابـــل 399،3 مليون دولار عام 2018 بنسبه زيادة 16,6 ٪ وكان أهم الأصناف التي تم تصديرها إلى السودان لـدائن ومصنوعاتهــا (مـواد خام لصناعة البلاستيك)، حـديــد ومصنوعاتـه، زجاج ومصنوعاته، وفى المرتبة الثانية كينيا بما قيمته 345,9 مليون دولار عام 2019 مقابل 354,6 مليون دولار عام 2018 بنسبه انخفاض 2,5 ٪ وكان أهم الأصناف التي تم تصديرها إلى كينيا ورق ومصنوعات من عجائن الورق، سكر ومصنوعاته، لـدائن ومصنوعاتهــا (مـواد خام لصناعة البلاستيك).

 واوضح جهاز الاحصاء ان كينيا جاءت في المرتبــة الأولـى للواردات بما قيمتـه 257،3 مليـون دولار عام 2019 مقابــل 287،3 مليون دولار عام 2018 بنسبه انخفاض قدرها 10,4٪ وكان أهـم الأصناف التي تم إستيرادها بن وشاى وبهارات أخرى، وفى المرتبة الثانية السودان بما قيمته 203,6 مليون دولار عام 2019 مقابل 207,5مليون دولار عام 2018 بنسبه انخفاض قدرها 1,9 ٪ وكان أهم الأصناف التي تم استيرادها حبوب واثـمار زيتية ونباتات طبية وعلف، قطن.وقال تقرير الجهاز ان مجموعة المنتجات الكيماوية والبلاستيك جاءت في المرتبة الأولى للصادرات بما قيمتـه 404،3 مليون دولار عام 2019 مقابل 377،5 مليون دولار عام 2018 بنسبه زيادة قدرها 7,1%.

وجــاءت مجموعــة المنتجــات الحيوانيــة والنباتيــة والمشروبــات والتبـغ فـى المرتبـة الأولــى للــواردات بمـا قيمتــه 443،5 مليون دولار عـام 2019 مقابــل 455،8 مليون دولار عـام 2018 بنسبـه انخفاض قـدرها 2,7٪.

سعر الجنيه السوداني الآن
رأي ومقالات
جعباتهم تشكو الخواء
من جماليات اللغة العربية أنها لغة تحمل مفرداتها أكثر من معنى ويتحكم سياق الكلام بمعنى المفردات فمن الكلمات ما تصلح ...
التلفزيون بحاجة إلى حالة طوارئ خاصة
عد متابعة حوار تلفزيون السودان مع دولة رئيس الوزراء لابد من تسجيل الملاحظات التالية علها تجد طريقها لمن يعنيه الأمر ....
بأي دموعٍ نبكيك، يا سيدي الإمام !
لا يتوقع المرء سوداناً بلا شمس أو نيل أو الصادق المهدي..!
صلاح شعيب: الالتقاء مع الفلول في الوسط
واضح أن الاستقطاب الحاد بين قوى الحرية والتغيير بعضها بعضا، وكذلك التنازع بينها وبين السيادي والتنفيذي من جهة...