المالية تدعو لسن عقوبات رادعة للجهات التى لا تخضع للمراجعة

الخرطوم: تاسيتي نيوز

شددت وكيل وزارة المالية آمنة أبكر على ضرورة سن عقوبات رادعة على الجهات التى لاتلتزم بالخضوع للمراجعة بواسطة ديوان المراجع القومي.

وأكدت آمنة في ورقتها التى قدمتها اليوم فى الجلسة السادسة للمؤتمر الاقتصادي القومي حول رؤية وزارة المالية والتخطيط الاقتصادي تجاه تنفيذ السياسات المالية والنقدية على أهمية اتباع سياسات مالية تعمل على تعظيم الفائدة الاجتماعية بالانحياز لفئات المجتمع المختلفة من خلال توفير مشروعات مدرة للدخل للأسر الفقيرة وتوفير مناخ استثماري جاذب لأصحاب العمل للمشاركة في تمويل المشروعات الإنتاجية واحداث التنمية.

واكدت على ضرورة بناء اقتصاد مستقر مستدام يتميز بالمرونة والتنوع من خلال مراعاة الميزة النسبية لكل ولاية والعمل على تعظيم الايرادات وتوجيه الموارد للصرف على الخدمات الأساسية وتشجيع الاستثمار في المجالات المختلفة لاحداث التنمية المتوازنة فى الولايات وتطبيق السياسة الحمائية للصناعة الوطنية.

ودعت الاستاذة آمنة لضبط الانفاق العام والعمل على تحقيق الكفاءة فى استخدام الموارد وتوجيهها حسب الأولويات وتحقيق الاستدامة المالية بالمحافظة على العجز الكلى للموازنة فى حدود السلامة المالية وفق المعايير الدولية، بجانب العمل على خفض التضخم واستقرار المستوى العام للأسعار من خلال توفير السلع الضرورية بأقل تكلفة.

كما استعرضت دور السياسة المالية في تحقيق الاستقرار الاقتصادي بجانب  تقييم السياسات المالية النقدية وتطبيق برنامج  الاسر الفقيرة إضافة لتقييم الاداء المالي للفترةمن 2016-2019

واشارت الورقة كذلك لموازنة العام ٢٠٢٠ من حيث السياسات والإجراءات وفق الأهداف العامة للموازنة إضافة لتقييم الاداء المالي للنصف الأول للعام ٢٠٢٠

ونفى ممثل الحرية والتغير د٠ عزمي شوقي في بداية مداخلته وجود خلاف بين المكون العسكري والحرية والتغير قائلا" باننا نعمل على التصويب لان المتربصين بالثورة كثر ونريد ان تكون حكومة الفترة الانتقالية حكومة قوية" مشيرا إلى أن التدهور الاقتصادي هو الذي يسقط الحكومات.

وأضاف بأن هنالك سلع سيادية ليست ملك لشخص معين بل هي للشعب السوداني كله كما طالب بمعالجة التحصيل الضريبي مشيرا لوجود جماعات لا تخضع للضرائب مطالبا بضرورة توريد ضرائب الاتصالات لخزينة الدولة كما طالب بايجاد بدائل لسد عجز موازنة .٢٠٢٠.

سعر الجنيه السوداني الآن
رأي ومقالات
عاصفة الشركاء سيبتلعها إعصار الشارع.. ولات ساعة مندم
عاصفة مجلس الشركاء .. حقيقية أم مفتعلة ؟ وكيف سيكون رد فعل الشارع ؟
جعباتهم تشكو الخواء
من جماليات اللغة العربية أنها لغة تحمل مفرداتها أكثر من معنى ويتحكم سياق الكلام بمعنى المفردات فمن الكلمات ما تصلح ...
التلفزيون بحاجة إلى حالة طوارئ خاصة
عد متابعة حوار تلفزيون السودان مع دولة رئيس الوزراء لابد من تسجيل الملاحظات التالية علها تجد طريقها لمن يعنيه الأمر ....
بأي دموعٍ نبكيك، يا سيدي الإمام !
لا يتوقع المرء سوداناً بلا شمس أو نيل أو الصادق المهدي..!