بقيادة عرمان ونمر وفد الجبهة الثورية يصل البلاد غدا الخميس

الخرطوم : مشاعر ادريس

من المتوقع وصول وفد المقدمة بالجبهة الثورية غدا برئاسة ياسر عرمان ونمر عبدالرحمن الخرطوم لاجراء العديد من الاجتماعات مع الحكومة الانتقالية والحاضنة السياسية قوى الحرية والتغيير للتشاور بخصوص التشكيل الحكومي الجديد بعد التوقيع النهائي مطلع أكتوبر المقبل ،وفي نفس الوقت تأتي زيارة الوفد لدرء اثار الفيضانات والوقوف مع المتضررين في هذه الازمة ،بالاضافة إلى جولة بكل ولايات السودان للتبشير باتفاق السلام للانتقال إلى مرحلة السلام الشامل ،رغم أن الزيارة تأتي في وقت مناسب الأ أن حركة جيش السودان بقيادة مني اركو مناوي تبرأت من وفد الجبهة الثورية ، واتهمت الوساطة بالميل الى طرف باسم الجبهة الثورية دون الآخر.في هذا الجانب اكد الناطق الرسمي لوفد الجبهة الثورية ابراهيم موسى زريبة وصول وفد الثورية غدا الخميس إلى الخرطوم ،ويتكون الوفد رفيع المستوى من ستة وثلاثون عضوا مع تمثيل مقدر للمرأة بواقع تسعة عضوات يترأسن ثلاث من لجان الوفد البالغ عددها تسعة لجان برئاسة ياسر عرمان وأوضح زريبة لـ(تاسيتي نيوز) الوفد سيقوم بزيارة منكوبي السيول والامطاروالفيضانات ومواساتهم في هذه الازمة والوقوف إلى جانبهم ، كما سيقف الوفد على حجم الضرر الذي أحدثته السيول والامطار والفيضانات وبحث السبل التي تخفف من حجم الكارثة ،بالاضافة إلى زيارة الوفد الى أسر الشهداء والجرحى والمفقودين اعتصام القيادة العامة ،بجانب اجراء اجتماعات مع القوى السياسية بقوى الحرية والتغيير لوضع التدابير لبناء السلام والتمهيد لوفد انتقال الجبهة الثورية بالكامل للداخل ، بالاضافة الى لقاء الوفد مع مكونات الحكومة الانتقالية في مجلسي السيادة والوزراء للتباحث حول سبل انزال الاتفاق إلى أرض الواقع،وذكر زريبة بان الوفد سيسجل زيارات لولايات السودان المختلفة بهدف تمليك الاتفاق لأهل المصلحة .بينما قال رئيس حركة العدل والمساواة د. جبريل ابراهيم أن زيارة وفد المقدمة للجبهة الثورية جاءت من أجل شرح اتفاق السلام و التبشير به على أوسع نطاق في مختلف ولايات السودان حتي يتحقق السلام على ارض الواقع بعد التوقيع النهائي في مطلع أكتوبر المقبل ،واضاف جبريل لـ(تاسيتي نيوز)سيقوم الوفد بزيارة المتضررين من الفيضانات و الوقوف على أحوالهم ، وهذا الأمر مطلوب وقفه كل الشعب السوداني مع بعض يد واحدة في هذه الكارثة وتخفيف المحنة على أهلها ،مبينا أن الوفد سيعد العدة لاستقبال وفد الرئاسي للثورية عقب التوقيع النهائي بالأضافة إلى التنسيق مع الحكومة الانتقالية للشروع في تنفيذ اتفاق السلام عقب التوقيع مباشرة.في السياق أكد القيادي بقوى الحرية والتغيير نور الدين صلاح أن الزيارة تأتي في وقت مناسب بعد التوافق على مصفوفة انفاذ اتفاق السلام وقبيل التوقيع النهائي عليها مطلع اكتوبر القادم،وقال صلاح لـ(تاسيتي نيوز)بالتأكيد فإن الزيارة ستتيح لوفد الجبهة الثورية التواصل مع الجمهور في سبيل التبشير بالاتفاق والتنوير بمضمونه، وأضاف اعتقد ان ذلك سيزيد من فرص الاجماع عليه بين مكونات الشعب السوداني،وتوقع صلاح اظن أن ملفات الزيارة ستشمل حوارات مع رئيس الوزراء والحاضنة السياسية حول ملف مهم وهو تشكيل الحكومة بوجهها الجديد وفي هذا يبدو أن الجميع سينخرط في اجتماعات مارثونية من أجل الانتهاء من حالة الضبابية التي يعيشها الجهاز التتفيذي ،بجانب ملف الإصلاح داخل تحالف الحرية والتغيير الذي سيكون حاضراً بقوة خصوصاً أن التحضيرات للمؤتمر التنظيمي الخاص بالحرية والتغيير تمضي على قدم وساق،لذلك تبدو أن الوفد سينهمك كذلك في عمليات ترتيب البيت الداخلي لقوى الكفاح المسلح وما يلي ذلك قضايا التنظيم والمسائل الداخلية، بالتالي على كل ستكون للزيارة آثارها الايجابية في تحريك العديد من الملفات وحسمها تحضيراً لمرحلة جديدة في مسار الثورة السودانية.

سعر الجنيه السوداني الآن
رأي ومقالات
ولا نامت أعيُن من دخلوها وصقيرهم قد حام
ليس السلام في صيحةِ أرضاً سلاح وكفى، أو وداعاً لقعقعته وقهقهة القهر والاستبداد. إنه يعني الكل
رحم الله صديقي الهادى نصر الدين (أبو سارة) الشخصية الفذة والعبقرية
كنت كثيرا ما أتحسر على هذا الكنز المعرفى الذى يمشى على رجلين، وكنت أراه يتسرب من بين أيدينا ومن هذه الفانية. عالم....
لا مبررات لرفع الدعم ..و تنفيذ برنامج اقتصادي بديل يحتاج لثورة
ورد في الأنباء التالي: "أجاز الاجتماع المشترك لمجلسي السيادة والوزراء يوم الأحد، موازنة الدولة المعدلة للعام....
ضل النبي: العنصرية ..السودان العائلة...بعانخي وكباشي وفشل الإدارة
عندما وقف بعانخي العظيم أمام قادة الجيوش الزاحفة نحو مصر ، أوصاهم خيرا .....