تاسيتي نيوز

البكارة في السنارة لعادل سيدأحمد "97": طوارئ الاختلاء...

 لم يشفع لها البكاء..ولم يحلها النحيب..عقلها بدأ(يؤدي ويجيب):

*هل أهرب، وأترك(فالح) في مزرعته هذه، لوحده،،وهو(مغبي) تماماً..؟

!،،،،،،،،

ساقها تفكيرها للاتصال،بصاحبتها(نشوى)..لأنهما(دافننو سوا)..!

،،،،،،،،،

* الو..كيفك نشوى؟

#أهلاً..جميلة أخبارك..

* الحقيني يا نشوى..أنا مع(فالح)، في مزرعتو..فجأة كدا،وقع من طولو.. وأسي بيزبد..!

#ما تخافي..ما تخافي..هو عندو "سُكري"..!

*طيب..أتصرف كيف؟!

# نادي الغفير.. بيعرف يتصرف..!

،،،،،،،،

(جميلة)ارتاحت..وإطمانت..!

،،،،،،،

"نشوى"ذات باع، في مواجهة(طواري الاختلاء)..!بيد أن هناك مؤشراً يدل على أنَّ "نشوى"،من رواد هذا "الوكر" الأخضر..!

،،،،،،،،

"جميلة"هرولت للغفير.

.*نادته:ياعمو،يا عمو

!"×" جاءها مسرعاً:أيوه..خير إنْ شاء الله..؟!

*فقالت له:"فالح"دا وقع..وأسي هو (دايخ)..!

 

،،،،،،،،

لم ينزعج الغفير.. بل أحست (جميلة) بأنَّ الغفير،ساحَ نظراً.. وتفحصها،من أخمص قدميها، حتى"سبيبة رأسها)"..!

،،،،،،،

،الغفير أمام(ملكة جمال)..ذات قوام مثير..وقد ساعدته الظروف،أن تذهب أمامه.. فقتلها بحثاً..!ونظراته كلها "عليك"..!"هيجته"بمشيتها "المتثاقلة"..هي ليست(سمينة).. ولكنها أسيرة مقولة "المرقش الأكبر":يَزُحْنَ مَعاً بِطاءَ المَشْيِ بُدّاً.. عليهنَّ المَجاسِدُ والبُرُودُ..

،،،،،،،،

دخلت(جميلة)نحو "فالح".. بيد أنها، حينما نظرت ل(الغفير)،كان مستغرقاً في إنحناءتها.. الرجل يسعد، ويهتبل فرصة،لن تتكرر..! وفي سره،يتمنى لو أنَّ(فالحاً)،لا يفيق أبداً..!

،،،،،،،،

لم تحس(جميلة) بإنزعاج الغفير..

،،،،،،،،

فتح الله عليه بكلمة،حينما قال لها:بقوم.. بقوم..طوالي الحكاية دي بتجيهو..!

،،،،،،،،

جلست(جميلة)،بعد أن جرت كرسياً، بالقرب من(سرير فالح)..!هو يشخُر.. والغفير فاغراً فاه.. مطيراً عيناه..!ثم تجرأ..وسحب كرسيه،مقترباً من (جميلة)،حتى لامست قدمه،(بطن قدمها)..!

سعر الجنيه السوداني الآن
رأي ومقالات
ولا نامت أعيُن من دخلوها وصقيرهم قد حام
ليس السلام في صيحةِ أرضاً سلاح وكفى، أو وداعاً لقعقعته وقهقهة القهر والاستبداد. إنه يعني الكل
رحم الله صديقي الهادى نصر الدين (أبو سارة) الشخصية الفذة والعبقرية
كنت كثيرا ما أتحسر على هذا الكنز المعرفى الذى يمشى على رجلين، وكنت أراه يتسرب من بين أيدينا ومن هذه الفانية. عالم....
لا مبررات لرفع الدعم ..و تنفيذ برنامج اقتصادي بديل يحتاج لثورة
ورد في الأنباء التالي: "أجاز الاجتماع المشترك لمجلسي السيادة والوزراء يوم الأحد، موازنة الدولة المعدلة للعام....
ضل النبي: العنصرية ..السودان العائلة...بعانخي وكباشي وفشل الإدارة
عندما وقف بعانخي العظيم أمام قادة الجيوش الزاحفة نحو مصر ، أوصاهم خيرا .....