اتفاق صلح بين الفلاتة والرزيقات بجنوب دارفور

الخرطوم: تاسيتي نيوز

توصل طرفا التفاوض من الرزيقات والفلاتة في مؤتمر الصلح  المنعقد بينهما في نيالا حاضرة جنوب دارفور، لاتفاق قضي بدفع ديات مغلظة من الفلاتة بما يعادل ثلاثة أضعاف الدية لسبعة من قتلى الرزيقات بينما التزم الرزيقات بدفع دية عشرة من قتلى الفلاتة .

وأبلغ مصدر مطلع (سونا) أن ناظر عموم الرزيقات تكفل بإسم قبيلته بدفع دية ٤٩ آخرين من الفلاتة موضحا أنه تم تكوين لجنة من الطرفين للتحرك في مناطق الفلاتة لإخطارهم بما تم الاتفاق عليه وحثهم على العمل لحفظ الامن والاستقرار والتعايش السلمي بين مكونات المجتمع من المقيمين والعابرين.

وأوضح أن جلسات مؤتمرالصلح شابها توتر وتعثر لعدة أيام إلا أن تدخل أعيان مدينة نيالا ونافذين من قيادات الولاية بالمركز قاد الى التوصل لهذا الاتفاق.

وأعرب المصدر المقرب من المفاوضات عن أمله أن يكون هذا الاتفاق نهاية لكل النزاعات ومدخلا للوصول إلى السلام الاجتماعي الشامل بالولاية.

تجدر الاشارة الى أنه كان قد وقع صراع بين الفلاتة والرزيقات على المرعى أدى إلى مقتل ٦٦ من الطرفين وتم تكوين لجنة للتفاوض برئاسة حامد التيجاني أمين عام الحكومة ولجنة الاجاويد برئاسة الناظر التوم دبكة ناظر عموم بني هلبة وتحت اشراف الوالي السابق لولاية جنوب دارفور بتكليف من الوالي الحالي السيد موسى مهدي.

سعر الجنيه السوداني الآن
رأي ومقالات
جمعة (المغضوب عليهم) : المؤتمر الوطني عبر عن "الفاشية والنازية"،معاً..
لو أنّّ (نازيي الإخوان)،أقنعونا،ما حُكم الإسلام في قتل(مجدي وجرجس)،سنة ١٩٨٩م،لحيازتهما(نقداً أجنبياً) "من حُر مالهما"..ق
من كنوز محبة إلى زمن الصبة
حاجة زي نقر الاصابع لما ترتاح للموسيقى....
"ضل النبي" ...الصادق والرشاد...والحالمون.. وحمدوك ومستقبل الوطن
حديث السيد الصادق المهدي عن الحالمين والراشدين، يشرح هذه الهوجاء التي نحن فيها. فمهما أعجبك الحديث أو وجدت في نفسك ....
موناليزا القدال ونيرتتي الجمال
من أين لي بقلم يماثل يراع شاعرنا المجيد محمد طه القدال لأرسم بريشته المرهفة...