(حراس) ومكملين تعلن مشاركتها في مليونيات 30 يونيو

الخرطوم: تاسيتي نيوز

أعلنت اللجنة التمهيدية  لمبادرة (أقوى) (حراس ومكملين) مشاركتهم كلجان مقاومة في مليونيات 30 يونيو.

وطالبت لجان مقاومة حراس ومكملين في بيان لها تلقاه(تاسيتي نيوز) بتحقيق السلام العادل وابتداع أدوات تتيح للكل المشاركة في اقرار قراراته، فضلا عن تنفيذ ما تم التواثق عليه من بناء هياكل السلطة المدنية، بالاضافة الى استعجال إحقاق الحق ومحاكمة كل من ارتكب جرم في حق هذه البلاد.

وشددت حراس ومكملين على انتهاج الشفافية في التعيين الوظيفي بالخدمة المدنية، والابتعاد عن المحاصصات الضيقة، واضافت: تقديم المتورطين في مذبحة فض الاعتصام للقضاء، وإعلان نتائج لجنة التحقيق بشفافية، إذ أن تحقيق العدالة بكافة أشكالها لا يخضع للمساومات السياسية.

واشارت لجان مقاومة حراس ومكملين الى أهمية تطوير أداء الحكومة بما يعزز من قدرتها على خدمة الناس في قضايا المعيشة ومحاربة الغلاء.

واكدت اللجنة المتهميدية أن خروجهم تأكيداً لمطالب الثورة السودانية الراسخة، ووفاء لأرواح شهدائنا الأكارم، راسمين فجر الغد المأمول لصغارنا، وللقادمين من حلم الوطن الجميل.. إنه الخروج العظيم، لوضع ثورتنا في مسار تحقيق أهدافها، وبناء وطنها..

نص البيان

لجان المقاومة- حراس ومكملين

بيان واستكمال

نحن ما كنا سدى نناضل ..ولا كنا صدى الأحداث،كنا التجربة..نحن ما كنا سوى البحارة الماضين؛رغم النوء، والقرصان، والتعب الضباب.. لظلمة... الصخر.. المجاعة، والاسى والموت..ما متنا..ذبحنا تحت نصل الماء، ما متنا.. وروضنا رياح البحر اعصارا وزوبعة..

جماهير شعب السودان العظيم:

يظل يوم الثلاثين من يونيو يوم فارق وعلامة مضيئة في تاريخ نضالنا الوطني.. حسم خيارات هذا الشعب الشامخ المتوثب للحرية والانعتاق، ويبقى الأكرم منا منارات نستهدي بها، ونستوثق الخطى لبلوغ غاياتنا في الانعتاق والطمأنينة، والمساواة.

لنا ان نزهو ونفتخر بأننا رافقنا الشهداء، وشاركناهم مشروعهم، إلا أنهم تقدمونا بعد أن وضعونا في خط شروع بناء السودان الذى حلموا به..اليوم نجدد عهدنا لهم ونؤكد بأن الباب قد اوصد تماماً أمام كل المزايدات المبتذلة، وأن صدور الشباب لاتزال (مستفة) محبة وعنفوان.. وأن غاياتنا قاب قوسين أو ادنى ولو كره الحاقدون.

نخرج في هذا اليوم الاغر لنؤكد:

بأن مطالبنا دونها الأرواح، وأن غاياتنا يومياً تسمو، وإن غداً لناظره قريب.جماهير شعبنا العظيمنعيد، ونؤكد أننا حراس للحق الذي استرجع، ومكملين لمشروع الشهداء الذي لم يبارح أذهاننا لحظة؛ فلترتفع السلطة الانتقالية إلى مستوى الحدث..

ونوجز مطالبنا في الآتي:

1/تحقيق السلام العادل وابتداع أدوات تتيح للكل المشاركة في اقرار قراراته.

2/تنفيذ ما تم التواثق عليه من بناء هياكل السلطة المدنية.

3/استعجال إحقاق الحق ومحاكمة كل من ارتكب جرم في حق هذه البلاد.

4/ انتهاج الشفافية في التعيين الوظيفي بالخدمة المدنية، والابتعاد عن المحاصصات الضيقة.

5/ تقديم المتورطين في مذبحة فض الاعتصام للقضاء، وإعلان نتائج لجنة التحقيق بشفافية، إذ أن تحقيق العدالة بكافة أشكالها لا يخضع للمساومات السياسية.

6/ تطوير أداء الحكومة بما يعزز من قدرتها على خدمة الناس في قضايا المعيشة ومحاربة الغلاء. إننا نخرج اليوم تأكيداً لمطالب الثورة السودانية الراسخة، ووفاء لأرواح شهدائنا الأكارم، راسمين فجر الغد المأمول لصغارنا، وللقادمين من حلم الوطن الجميل.. إنه الخروج العظيم، لوضع ثورتنا في مسار تحقيق أهدافها، وبناء وطنها..

عاش شعبنا مشعل الثورة، وحارسها.. عاشت الجباه الأبية تأبى الظلم.. ولشهدائنا خالص المجد، والخلود.

# برلمانك خلاصك#الرحمة والخلود للشهداء الاكرم منا#استكمال هياكل السلطة المدنية

اللجنة التمهيدية لمبادرة (أقوى ) حراس ومكملين

الخرطوم في اليوم التاسع والعشرون لعام عشرون وعشرون

سعر الجنيه السوداني الآن
رأي ومقالات
موناليزا القدال ونيرتتي الجمال
من أين لي بقلم يماثل يراع شاعرنا المجيد محمد طه القدال لأرسم بريشته المرهفة...
الفشل لمْ يَكُنْ محصوراً في النُخَبِ أو السياسيين فقط!
ظللت أكْتُب مُنْذ سنواتٍ كثيرة عن فشل الشعب السوداني في اجياله "من تلاتين سنة لفوق"، إلّا مَن رَحَم ربي .....
نحو صياغة برنامج اقتصادي وطني يراعي خصوصية الواقع السوداني
لمتابع لمسيرة الاقتصاد السوداني منذ الاستقلال يلاحظ غياب الهويه والمنهج المرتبط بالمصلحة الوطنية العليا٠ فكانت .....
من إعلام التغطية الخبرية والهتاف إلى إعلام البناء
من الصحيح أن القياس لإنجاز السلطة الانتقالية يكمن في تحقيق السلام ولكن ذلك لن يأخذ قيمته بدون محاكمة....