العدل والمساواة: غير الطبيعي أن يكون الموت وسط المسنين فقط بالفاشر

الخرطوم: سارة إبراهيم

أشارت حركة العدل والمساواة السودانية، الى ان تزايد حالات الوفيات في ولايات دارفور تنذر بوجود كارثة صحية ألمت بالمواطنين في مدينة الفاشر، ووصفته بأنه أمر غير طبيعي يستدعي تدخل فوري لتدارك الوضع،

وذكرت الحركة في بيان لها أمس الجمعة، بلوغ عدد الوفيات بمدينة الفاشر اكثر من (200) حالة وفاة خلال اقل من اسبوعين، هذه الاعداد الكبيرة في الوفيات خصوصا و أن حالات الوفاة تتركز بشكل أساسي وسط كبار السن.

وقال الناطق الرسمي باسم حركة العدل والمساواة السودانية معتصم أحمد صالح لـ"تاسيتي نيوز" إن الوفيات حدثت خلال أسبوعين فقط و جميعها وسط كبار السن (65) سنة أو أكثر، ومن غير الطبيعي أن يكون الموت وسط المسنين فقط و بهذه النسبة العالية جدا، ورجح ان تكون الوفيات لحالات فايروس كرونا لعدم وجود معامل و أدوات الفحص اللازمة فلا أحد يعلم بأسباب الوفاة. وطالبت الحركة في البيان، الحكومة الاتحادية بالعمل الفوري على توفير الأدوية و المستلزمات الطبية و الصحية الضرورية و المحاجر، بجانب خلق الوعي المجتمعي بخطورة فيروس كورونا المستجد و مكافحة انتشاره الذي اصبح يهدد حياة أهل دارفور لا سيما في الفاشر.

وتناشد الحركة الخَيّرِين و المنظمات الصحية الدولية و الإقليمية و دول العالم لدعم المستشفيات و الحملات الصحية و توفير المعدات و المستلزمات الطبية اللازمة لإنقاذ المواطنين في دارفور من الهلاك بسبب تدهور الأوضاع الصحية و انتشار جائحة فيروس كورونا .

سعر الجنيه السوداني الآن
رأي ومقالات
نجوى قدح الدم...رحيل مبكر لم ينتظر الغد..
عندما يهب الموت واقفاً فلا تستأخر قبضته..ومنذ رأيتها في ثمانينات القرن الماضي في أروقة جامعة الخرطوم لفتنا فيها الحذاقة
يونيو من مايو، والبشير من النميري:حقائق حول أسْطوانة مَشْروخَة
# كان النميري يَحْكُم السودان بالودِعِ أوّل عهده، وآخِره بخُزَعْبِلاتِ الذين لَحَسوا عَقْله، لذلك تنقّل مِن فَشَلٍ ...
نذر مواجهة إعلامية قادمة
في مخاطبته العيد الثمانين لـ (هنا أمدرمان) قبل أيام ذكر السيد لقمان أحمد مدير الهيئة العامة للإذاعة....
عقلية- إنما أيه
وصف الأستاذ عثمان ميرغني من على شاشة سودانية ٢٤ أن الذي نفذ الفض هى عقلية.....