حمدوك يشدد على حسم الصراعات القبلية والإسراع في تعيين الولاة المدنيين

الخرطوم : هبة فريد

أكد رئيس الوزراء د. عبد الله حمدوك على تطلب الصراع القبلي الدائر في بعض المناطق من البلاد لمعالجة مسبباته بصورة جذرية من خلال نهج واضح وكُلي للسلام الشامل، فضلاً عن الإسراع في إختيار الولاة المدنيين بالإضافة إلى إنشاء آليات للمساءلة عن مثل هذا الأحداث.

 وتأسف د.حمدوك للأحداث المؤلمة التي شهدتها ولاية كسلا الوقعة شرق السودان خلال اليومين الماضيين، مشيراً لقدوم الصراع امتداداً لأحداث وقعت بمناطق أخرى من البلاد حاصدة أرواح عزيزة من أبناء الوطن الواحد .

وشدد رئيس الوزراء على ضرورة تحلي الجميع بالروح الوطنية الصادقة والتكاتف والترابط، بالإضافة إلى نبذ الفرقة والجهوية والقبلية بجانب إشاعة روح السلام والتسامح والمصالحة والحوار نظراً لمرور البلاد بمرحلة مفصلية، داعياً بالرحمة والمغفرة للضحايا الذين سقطوا جراء تلك الأحداث المؤسفة و عاجل الشفاء للجرحى والمصابين.

سعر الجنيه السوداني الآن
رأي ومقالات
وردي...رحيل الصوت وبقاء القيم لأركان الوطن...
كدت أسقط وأنا أرى والدي يحضن وردي، وأنا أقف على أصابعي أتطلع إليهما من خلال حاجزِ مغطى بجرانيت أسوان المائل إلى الحمرة..
حكومة البدع : تعني غياب الولد الجدع!!
إن حمدوك في نسخته الثانية نخشى أن يكون في وضع أسوأ من حكومته الأولى، و لعل ما رشح في ذلك المؤتمر الصحفي من رئيس الوزراء
فيم نتشاور يا مجلس الشركاء؟!
هل لاحظتم خلو وزارة الدكتور / عبدالله حمدوك من الإخوة المسيحيين عموماً والطائفة القبطية على وجه الخصوص؟! وقديما كانت....
التسوية السياسية.. الفريضة الغابة وحياة الإمام
التسوية السياسية تعتمد على المكان الذي تقف عنده في النظر إليها، عند البعض هي صراع آيديولوجي بين برامج اليسار واليمين..