(زيرو فساد) تتفق مع منظمة خارجية لمعرفة أموال نظام المخلوع بالخارج

الخرطوم: تاسيتي نيوز

أكدت منظومة (زيرو فساد) فتح بلاغات في مواجهة كل من والي الخرطوم السابق عبد الرحيم محمد حسين، ووزير المالية الأسبق محمد عثمان الركابي بتهم تتعلق بتبديد المال العام.

وكشف رئيس المنظمة نادر العبيد لـ"تاسيتي نيوز" عن اتفاق مع منظمة خارجية -رفض الافصاح عنها حاليا.

وتوقع العبيد التوقيع مع رسميا في غضون الأيام المقبلة لمدهم بكافة المعلومات الخاصة بالأموال السودانية بالخارج التي تخص رموز النظام البائد.

وأوضح العبيد أن هروب المطلوبين من رموز النظام يرتبط بفترة زمنية، مشيرا إلى عدم اكتمال فترة الهرب بالنسبة لبعض رموز نظام المخلوع، منوها إلى وجود اجراءات متبعة للملاحقة تبدأ باعلان في الصحف للمتهم الهارب، ومن ثم مخاطبة الشرطة الدولية "الانتبرول" لملاحقة المتهم الهارب والقبض عليه وتسليمه للدولة التي يواجه فيها بلاغات .

وأعلن العبيد اكتمال التحريات في غالبية البلاغات المفتوحة في مواجهة رموز النظام السابق، عازيًا تأخير تقديم الملفات إلى المحاكم إلى حق الاستئناف النيابي الذي يلجأ له المتهمون، مبينا أن النيابة بها خمس درجات استئنافية تبدأ من وكيل النيابة الأول، وحتى النائب العام، بالاضافة إلى بطء اجراءات الحصول على المعلومات من قبل الجهات ذات الصلة بالقضايا، كالأراضي والمسجل التجاري وما شابه. مبينا أن المخاطبة للحصول على معلومة يستغرق أكثر من "10" أيام . متوقعا وصول ملفات القضايا للمحاكم للفصل فيها في القريب العاجل .

وأكد رئيس "زيرو فساد" حظر كل رموز النظام السابق المعتقلين بالسجن الاتحادي كوبر فضلا عن عدد كبير من رموز الحزب البائد الموجودين في الخارج وعلى رأسهم زوجة المخلوع وداد بابكر .

وأشار العبيد الى أن غالبية الأموال التي تخص شركات تتبع لرموز النظام السابق تتم بالاستفادة من الاعفاءات الجمركية والضريبية التي هي في الأصل عبارة عن ايرادات مستحقة للدولة و تصل لحد (73%) من الايرادات العامة بحسب الموازنة، موضحا أن القانون يتيح تحصيل هذه الأموال من قبل النيابة في البداية ، ومن ثم الملاحقة في الحق العام .

رأي ومقالات
ضل النبي ...الفريق أبنعوف " تكريم في زمن العقلانية"...
الفريق عوض أبنعوف نموذج لموقف يزدحم بالمعاني التي أن أردت تعلمت منها التصالح مع النفس المضطربة في أيامنا هذه بكثرة ....
أخيرا.. العودة إلى الوطن "الحلم"..
٢٠ عاما هي سني "منفاي" الاختياري الذي ما اخترته ولم يختر وطني إبعادي، وإنما زمرة الشر هي التي...
بالحب.. حاربوا السرطان وليد ويسرا..
لأسافير السودانية حزينة.. فقد ضجت صفحات المستخدمين بالعزاء في من كانوا يصفونه دائما بمحارب السرطان..
جريرة الإنقلاب(1) _غندور يسجد من (ثقل الأوزار)..
لا أدري كيف يقبل المدنيون (دعاة وأدعياء الدين)، أن يكونوا (مقطورة) لعربة يقودها عسكريون..؟!