السودان ومصر يوقعان اتفاقاً بشأن الصناعات الصغيرة

 

الخرطوم - تاسيتي نيوز

أكد وزير الصناعة والتجارة السوداني مدني عباس مدني، أن مشروع المنطقة الصناعية المصرية في السودان، الذي تمت مناقشته خلال زيارة وزيرة التجارة والصناعة المصرية نيفين جامع الحالية إلى السودان، هو مشروع يُلبي حاجة الجانبين، حيث يساعد في تطوير القطاع الصناعي السوداني، كي ينهض وينمو ويتطور ويُحدث القيمة الإضافية للمنتجات السودانية، ويُتيح امتداداً كبيراً للمنتجات المصرية في القارة الافريقية.

وأضاف مدني خلال فعاليات الاجتماع الأول لمجلس الأعمال المصري السوداني المشترك، الذي عُقد الجمعة في الخرطوم، بتطور العلاقات السودانية المصرية ، بعد ثورة ديسمبر في السودان.

ودعا الوزير إلى التفكير في الميزات النسبية لاقتصاد البلدين، من أجل تحقيق التكامل الاقتصادي بينهما، لافتاً إلى أن هذا التفكير يجب أن يركز على تحقيق اقتصاد قوي لكلا البلدين.

وأشار مدني إلى أن السودان في طريقه إلى توقيع الاتفاقية الاقتصادية القارية، بعد تهيئة البيئة الداخلية، التي تحتاج إلى إجراءات للسماح للقطاع الخاص السوداني بأن يأخذ موقعه الطبيعي، بعدما تعرض وتأثر سلباً خلال السنوات الماضية لأسباب متعددة.

وأضاف أن المشاريع المشتركة تُحقق المصلحة لنا كشعب واحد في بلدين، لافتاً إلى ضرورة تطوير عمل استراتيجي يستمد قوته من المصالح الاقتصادية بين البلدين.

ووقع وزير الصناعة والتجارة السوداني مدني عباس ووزيرة التجارة والصناعة المصرية نيفين جامع مذكرة تفاهم في برنامج الصناعات الصغيرة.

 

وقدمت وزارة الصناعة والتجارة السودانية خلال فعاليات توقيع المذكرة التي تمت لدى انعقاد الملتقى الاقتصادي السوداني المصري بالخرطوم، عرضاً عن قطاع المشروعات الصغيرة في السودان، والتحديات التي تواجهه، والمعوقات أمام تطويره.

وأكدت الوزيرة المصرية نيفين جامع عقب توقيع مذكرة التفاهم، أن التعاون بين مصر والسودان في هذا القطاع، من شأنه التغلب على معظم التحديات والمعوقات، عبر الاستفادة من التجربة المصرية في هذا القطاع.

وأوضحت الوزيرة أن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، يولي قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة والمتناهية الصغر أهمية خاصة، كونه مصدراً رئيسياً للتشغيل، وتوفير فرص العمل.

وقالت نفين إن مصر لديها تجربة جيدة في هذا المجال، وستكون هناك مجالات للتعاون لها نتائج إيجابية على الأرض.

وأشارت إلى دور جهاز تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر، كونها تضم قطاعات مختلفة، في التجارة والصناعة وخدمات الإنتاج الزراعي.

وأضافت نيفين بأن رؤية الدولة المصرية تُركز على الاهتمام بهذا القطاع، لذلك فهذا الجهاز تبعيته لرئيس الوزراء.

وقالت الوزيرة المصرية إن البرلمان المصري أنجز قانون من أجل تنظيم هذا القطاع، وحدد تعريف موحد للمشروعات، ألزم بموجبه البنوك والجمعيات، وجميع مؤسسات التمويل بالتعامل وفقاً لهذا القانون والتعريف الوارد فيه، كما أنه أقر حوافز لريادة الأعمال، وأقرّ معاملة ضريبية خاصة لأصحاب المشروعات، من أجل منح الزخم له.

وأوضحت أن رؤية مصر لتنمية هذا القطاع، تهتم بتسهيل إجراءات تنفيذ وإقامة هذه المشروعات، وتمويلها، وتدريب القائمين عليها، وأيضاً تسويق منتجاتها، عبر المعارض المختلفة في الداخل والخارج، والتي وصلت إلى نحو (1656) معرضاً في الفترة الأخيرة، فضلاً عن ربط العملاء ببعضهم البعض.

سعر الجنيه السوداني الآن
رأي ومقالات
وردي...رحيل الصوت وبقاء القيم لأركان الوطن...
كدت أسقط وأنا أرى والدي يحضن وردي، وأنا أقف على أصابعي أتطلع إليهما من خلال حاجزِ مغطى بجرانيت أسوان المائل إلى الحمرة..
حكومة البدع : تعني غياب الولد الجدع!!
إن حمدوك في نسخته الثانية نخشى أن يكون في وضع أسوأ من حكومته الأولى، و لعل ما رشح في ذلك المؤتمر الصحفي من رئيس الوزراء
فيم نتشاور يا مجلس الشركاء؟!
هل لاحظتم خلو وزارة الدكتور / عبدالله حمدوك من الإخوة المسيحيين عموماً والطائفة القبطية على وجه الخصوص؟! وقديما كانت....
التسوية السياسية.. الفريضة الغابة وحياة الإمام
التسوية السياسية تعتمد على المكان الذي تقف عنده في النظر إليها، عند البعض هي صراع آيديولوجي بين برامج اليسار واليمين..