موناليزا القدال ونيرتتي الجمال
من أين لي بقلم يماثل يراع شاعرنا المجيد محمد طه القدال لأرسم بريشته المرهفة...
..ويكذبون في العشر الأواخر
* يتحين الناس فرصة هذه الأيام الطيبة والمباركة في العشر الأواخر من شهر رمضان الكريم ويزدادون فيها تقربا إلى الله ....
رواية البؤساء .. وبؤس الرؤساء
ألقي بجان فالجان بطل رواية البؤساء للروائي الفرنسي الكبير فكتور هوجو في السجن بسبب سرقة
عندك خت..ماعندك شيل
* عندما رسم أفلاطون مدينته الفاضلة في كتابه " الجمهورية " ووضع أسس دولة الفضيلة واليوتوبيا كان يحلم بدولة أنبياء ....
باعوا الميادين لكورونا متناسين
* حد يشعر بالسعادة ويمشي يختار البعاد... في زمن كورونا يختار الناس البعاد برغم نداء الجابري بصوته البديع فلكوفيد ١٩...
.. وخامسهم " باسط " ذراعيه..
* عندما كان الناس يتداولون قصص الفساد في عهد الظلاميين كانت الحكومة راعية الفساد تنفي وتتعلل بأنه لم يصلها أية شكوى...
دكتور أكرم .. وحقنة كمال عبيد !
ينما كان أفق الانفصال يزحف على سماء الخرطوم في ذلك اليوم من شهر أكتوبر ٢٠١٠ كان كمال عبيد أحد كبار مسؤولي النظام المباد
جاءت الحرية وسيأتي التغيير..
من باب التفاؤل والأمل يتخير الأب والأم اسما لمولودهما وامعانا في ذلك يقول الناس عندما يسمعون اسم المولود ...
لو سرقت فاطمة
إذا صلح القائد فمن يجرؤ على الفساد ؟ تلك مقولة اطلقها حكيم الصين كونفوشيوس .....
مفاجآت دوري الكيزان !!
ساكين العرب في جاهليتهم الأولى فقد كانوا يعتقدون أن هندا ليست سوي المئة من الإبل إلى أن جاءت هند التقانة في عهد الكيزان>
**كورونا..ضعف القوة .. وقوة الضعف !
* استيقظ العالم فجأة على هول الصدمة وفيروس كورونا ينتشر من بلد إلى آخر عابرا الحدود والأجواء في سرعة يحسده عليها .....
سعر الجنيه السوداني الآن
كتاب آخرون
تأملات.. ده من شوية بمبان..!!
ومخجل للغاية أن ينبريء زعيم سياسي كبير ليذكرنا بمبدأ أساسي مثل الحرية لنا ولسوانا
دموع الدم النازف ..عن يوسف أحدثكم3 (لومومبا)
والدتي رأت في المولود جمالاً..بينما والدي قصدَ صلاح سيدنا يوسف
عناوين

حمدوك يستقبل فريق التفاوض مع أمريكا ويوجه بتكريم أعضاء الوفد

اتفاق سري بين السودان وإسرائيل لإعادة اللاجئين

حميدتي وحمدوك يبحثان ترتيبات القوات المشتركة واستحقاقات السلام

حمدوك يوجه بتنفيذ الخطة الاسعافية لإنهاء أزمة المياه بالخرطوم

وزيرة الخارجية تصل كينشاسا في إطار جولتها الإفريقية

الحكومة تخصص رقم هاتفياً وبريد إلكترونياً لتلقى شكاوى المواطنين

غرفة وكلاء الغاز تبدئ استعدادها لحل الأزمة

رسو بارجة حربية روسية في ميناء بورتسودان دون مراسم عسكرية

بدء تسجيل الحواشات بمشروع الجزيرة بعد توقف استمر 14 عاما

الأكثر قراءة
رأي ومقالات
في المسألة الكيزانية " 2".. كذبة(القصر وكوبر)..!
ماذا ستقولون أمام الله،عن سحل"الخير وهزاع وسنهوري
في المسألة الكيزانية "1"
شيخكم رماكم بأفظع نعوت الفساد والإستبداد
تأملات.. ده من شوية بمبان..!!
ومخجل للغاية أن ينبريء زعيم سياسي كبير ليذكرنا بمبدأ أساسي مثل الحرية لنا ولسوانا
دموع الدم النازف ..عن يوسف أحدثكم3 (لومومبا)
والدتي رأت في المولود جمالاً..بينما والدي قصدَ صلاح سيدنا يوسف