(دين) الزومة..وتدين الطيب زين العابدين..!! فرعون حالة..وليس شخصا..!!
حينما يقبع الفكر في خانة الجمود..وحينما يتحول الحزب، إلى صنم معبود..تضيع القضية، ويضل الطريق....
الدعم السريع تجربة في حاجة إلى انتباه أكاديمي
تابعت مساء اليوم الثلاثاء 12 مايو 2020، بانتباه شديد التقرير جيد الإعداد والتصوير والإخراج الذي قدمته الفضائية ....
رواية البؤساء .. وبؤس الرؤساء
ألقي بجان فالجان بطل رواية البؤساء للروائي الفرنسي الكبير فكتور هوجو في السجن بسبب سرقة
برنامج فن زمان - بعاتي قدور بتلفزيون السودان
المحاكاة والتقليد بالاستنساخ، أوإعادة اإتاج ملكية الآخر ظواهر تاريخية ومعاصرة لمسلك عقلي حصرى بنا يبدأ من التاجر....
السلمية التي انتصاراتها تلاقيط: "ثورة بدون عمود نص"...
عندما سألت صديقي التاريخي الصدوق والذي حال توقف حركة الطيران بينه وبين العودة لمقر عمله فاضطر للبقاء بالخرطوم....
العجلة الآثمة
 عادت من جديد عجلة الحرب الحزبية الطاحنة الصامتة بعودة مظاهرالتشقق والفراق بين الأحزاب المنضوية تحت مظلة الحرية....
الرأي العام تحت رمال متحركة
الرأي العام في أعم تعريفاته وتفسيراته المبسطة عبارة عن اتحاد....
عندك خت..ماعندك شيل
* عندما رسم أفلاطون مدينته الفاضلة في كتابه " الجمهورية " ووضع أسس دولة الفضيلة واليوتوبيا كان يحلم بدولة أنبياء ....
سعر الجنيه السوداني الآن
عناوين

وزير العدل: الحكومة الإنتقالية مفوضة بموجب الوثيقة الدستورية

المريخ يمدد عقد رمضان عجب لثلاث سنوات

المريخ يقهر الهلال بهدف ويتوج بلقب الدوري

وزير الشؤون الدينية يدعو لتجديد الخطاب الديني

غوتيريش: نأمل أن تؤدى العلاقات بين السودان وإٍسرائيل لتعزيز التعاون

نتياهو: وفد إسرائيلي سيغادر إلى السودان الأيام المقبلة

المريخ يجدد عقودات التاج يعقوب والسماني الصاوي

الاتحاد الاوربي يدعو لاستئناف وانجاح مفاوضات سد النهضة

الشيوعي يعلن رفضه للتطبيع مع إسرائيل

رأي ومقالات
عادل سيد أحمد يكتب: المهدي وإسرائيل.. أصاب الحاخام، وأخطأ الإمام!
أهي منطلقات الدين..والفكر؟! أم السياسة والمُكر؟! فلكلٍّ مدلولات.. ولكلٍّ معانٍ.. ولكلٍّ مقتضيات..!
دكتور وجدي كامل يكتب: الصمت عن الواجبات الثقافية الثورية
نعم، فقد قاطعت "كورونا" ثورتنا وأداءنا الثوري، وكذلك تراخي حكومتنا، والفيضانات، وسيول الأزمات، والركود الاقتصادي...
58 عاماً في ضيافة الأرض وحب النّاس
اليوم 5 أكتوبر 2020 عيد ميلادي الـ(58) يأتي بطعم السّلام وحُب النّاس والوطن؛ ولم أزلْ طفلاً عند أمي وأبي.....
ولا نامت أعيُن من دخلوها وصقيرهم قد حام
ليس السلام في صيحةِ أرضاً سلاح وكفى، أو وداعاً لقعقعته وقهقهة القهر والاستبداد. إنه يعني الكل