محمد راجي

أي جهل هذا، بل وأي صفاقة هذه

بمنطق يدعو للغثيان، سارع بعض رويبضات الزمن الكريه، فوصفوا المذكرة التي رفعها السيد رئيس مجلس وزراء السودان لمجلس الأمن طالبًا المشاركة الدولية في دعم عملية السلام الجارية الآن في البلاد، بأنه انتهاك للسيادة الوطنية ودعوة لوضع البلاد تحت الانتداب الأممي.

أي جهل هذا، بل وأي صفاقة هذه.

هذا طلب قانوني مشروع، تم تقديمه وفقًا للإجراءات والقواعد التي يحددها القانون الدولي. ولسنا بالأوائل في ذلك فقد طالبت بهذا الإجراء أكثر من 70 دولة منذ تأسيس الأمم المتحدة في عام 1948، بهدف تعزيز وتشجيع الظروف المؤدية إلى السلام الدائم.

وللرويبضات نقول إن هذا الطلب إذا قبله مجلس الأمن، سيجري تنفيذه تحت البند السادس من ميثاق الأمم المتحدة، فهو البند المختص بتنظيم عمليات دعم السلام (PSO).

ونقول لهم أيضًا، إن "تنظيم عمليات دعم السلام" هو مصطلح في القانون الدولي يصف مبادرات المساعدة الدولية المنظمة الخاصة بدعم صيانة ومراقبة وبناء السلام. ويتم تنفيذ إجراءاتها بناء على قرار صادر عن مجلس الأمن، بموجب الفصل السادس من ميثاق الأمم المتحدة، واستنادًا إلى طلب تقدمه السلطات المختصة في الدولة المعنية.

والقرار الصادر من مجلس الأمن يسمح للأمم المتحدة وكذلك لمنظمة إقليمية أو لتحالف من الدول بالقيام بعمليات دعم السلام.

وتتم "عمليات حفظ السلام" ضمن جهود كبيرة وواسعة لإصلاح أو إعادة بناء الدولة، وإعادة بناء الثقة، وترتيبات المشاركة في السلطة، ودعم الانتخابات، تعزيز دور سيادة القانون، والتنمية الاجتماعية والاقتصادية.

هذا الإجراء الذي اتخذته الحكومة السودانية، هو خطوة متقدمة لبناء السلام الذي هو الشعار الأول للثورة، ودونه لا عدالة ولا حرية ولا أمن ولا طيب عيش. وليصمت الرويبضات

سعر الجنيه السوداني الآن
كتاب آخرون
جوانا أمل
هنا مافي حزين هنا بس في بطل إحنا قويين جوانا أمل..هذه الكلمات هي أول ما طرق آذاننا ...
امرأة من أويل تصنع الخبز من ضوء أعمدة الإنارة البعيدة
كنتُ عابراً مثل كل العابرين في الحياة وعند أرصفة الشوارع في مدينة جوبا وقد احتواها الغبار بلا رصيف ....
التنّمر على السودان
منطقتنا؛ ليست الأمور دائماً كما تبدو من ظاهرها، مثل الهجوم المكثف ضد السودان ورئيس مجلسه السيادي عبد الفتاح البرهان....
رأي ومقالات
المرجفـــــون
من هم الخاسرون من سقوط النظام القميء المتسلط الفاسد؟...هل هم الإسلاميون؟
مولانا رئيس القضاء: أمشن يا بنات اتعلمن سواقة العربات!
استمعت بحسرة شديدة إلى كلمة مولانا نعمات عبد الله محمد خير، رئيس القضاء، في اجتماع حاشد للقضاة لتطلعهم على عزيمتها ...
جوانا أمل
هنا مافي حزين هنا بس في بطل إحنا قويين جوانا أمل..هذه الكلمات هي أول ما طرق آذاننا ...
امرأة من أويل تصنع الخبز من ضوء أعمدة الإنارة البعيدة
كنتُ عابراً مثل كل العابرين في الحياة وعند أرصفة الشوارع في مدينة جوبا وقد احتواها الغبار بلا رصيف ....