ياسر عرمان

عرمان: يكتب عن رحيل ديبي وتبعات رحيله على السودان والإقليم

 

بقلم.. ياسر عرمان

 يمكنك أن تقول كل شئ عن الرئيس ادريس ديبي ونظامه وليس المجال هنا لابداء الراي حول نظامه؛ ولكن لايمكن أن تخطئ وأن لا تعترف بأنه فارس وشجاع.

 إدريس ديبي في تقلبات إقليمية ودولية مميتة؛ حافظ على وحدة شمال وجنوب تشاد وهي شبيهة بجنوب وشمال السودان ونجح فيما فشل فيه السودانيون مع اختلاف الوقائع والمعطيات.

 ادريس ديبي كان محبا للسودان وللسودانيين ودرس مراحل تعليمه الأولى في السودان وبدأ في كرنوي وفي حديث مطول لي معه في آخر زيارة لنا لانجمينيا؛ تحدثنا عن الفرصة المهدرة في علاقات البلدين.

خسر السودان من سياسات نظام البشير وعدوانه وتآمره المستمر على تشاد؛ الامر الذي ادى الى انضمام تشاد الى تجمع سياسي واقتصادي وعملة واحدة مع بلدان غرب افريقيا وابتعادها عن السودان.

 شارك ادريس ديبي في الحرب على الارهاب في غرب افريقيا وفعل ما لم يستطيعه الجيش النيجيري الكبير .

رحيل ادريس ديبي له آثار عميقة على تشاد وعلى الإقليم ويضع تبعات على السودان فهو صاحب خبرة ودربة في موزانات الشأن الاقليمي قلما تتوفر لغيره.

العزاء للشعب التشادي ولاسرته ولابنه الرئيس الجديد وللسودانيين الذين تربطهم صلة الدم والثقافة بأهلنا التشاديين.

دفع ادريس ديبي في اتجاه سلام السودان واتيحت لي مع آخرين حوارات طويلة حول مستقبل العلاقات بين وتشاد السودان وفي جوبا حينما حضر ضامناً وموقعاً على اتفاقية سلام جوبا قال لي يجب ان تأتي الى تشاد لزيارتنا قريبا وقد اتصل بي احد الدبلوماسيين التشاديين مؤخرا قبل عدة اسابيع وتحدثنا حول الزيارة.

 رحم الله الرئيس ادريس ديبي وتبقى قضايا تشاد ومستقبلها من اختصاص التشاديين ولكن رحيله خسارة كبيرة لتشاد والإقليم.

20 ابريل 2021م

سعر الجنيه السوداني الآن
كتاب آخرون
تأملات.. ده من شوية بمبان..!!
ومخجل للغاية أن ينبريء زعيم سياسي كبير ليذكرنا بمبدأ أساسي مثل الحرية لنا ولسوانا
دموع الدم النازف ..عن يوسف أحدثكم3 (لومومبا)
والدتي رأت في المولود جمالاً..بينما والدي قصدَ صلاح سيدنا يوسف
رأي ومقالات
في المسألة الكيزانية " 2".. كذبة(القصر وكوبر)..!
ماذا ستقولون أمام الله،عن سحل"الخير وهزاع وسنهوري
في المسألة الكيزانية "1"
شيخكم رماكم بأفظع نعوت الفساد والإستبداد
تأملات.. ده من شوية بمبان..!!
ومخجل للغاية أن ينبريء زعيم سياسي كبير ليذكرنا بمبدأ أساسي مثل الحرية لنا ولسوانا
دموع الدم النازف ..عن يوسف أحدثكم3 (لومومبا)
والدتي رأت في المولود جمالاً..بينما والدي قصدَ صلاح سيدنا يوسف