عامر تيتاوي

**كورونا..ضعف القوة .. وقوة الضعف !

 * استيقظ العالم فجأة على هول الصدمة وفيروس كورونا ينتشر من بلد إلى آخر عابرا الحدود والأجواء في سرعة يحسده عليها العداء الجمايكي يوسين بولت أسرع رجل في العالم..

* الدول العظمى والكبيرة لم تكن استثناء بل تلقت صفعة كورونية افقدتها التوازن فرأينا دولا تمنع إرسال المواد الصحية للخارج رغم وجود اتفاقيات ورأينا أخرى تقرصن الكمامات والمواد الطبية بالقوة طبعا مع استثناء بعض الدول التي مابخلت بمد يد العون للآخرين برغم الظرف الصعب والمعقد  

 * لقد أحدث فيروس كورونا المستجد شرخا كبيرا في الصورة التي يرسمها العالم عن نفسه في قرنه الحادي والعشرين وكشف عورات تلك القوى التي كانت تدعي القوة والمنعة بفضل تكديس الأسلحة وليس صناعة الأدوية والسعي لخلق عالم أفضل وأجمل وأعدل

* لقد أصبحت تلك الصورة شائهة وشاحبة أمام شبح الفيروس القاتل

* في المقابل كانت  الإنسانية تقدم أجمل ما فيها ممثلة في الطواقم الصحية وجيشها الأبيض الذي يضحي بحياته وسلامته من أجل إنقاذ الآخرين

* صورة أخرى جميلة يرسمها الناس في أنحاء العالم وهم يساعدون بعضهم بأي صورة من الصور في ظل الاحترازات المشددة

* لقد تخلى الكثيرون في عالم اليوم عن أنانيتهم وذاتيتهم وهم يتبرعون بأموالهم ومقتنياتهم للآخرين كما يفعل نجوم الرياضة في مختلف أنحاء العالم وهذا مايجعلنا نؤمن بأن إنسانية الإنسان هي حجر الزاوية في المجتمعات وليس قوة السلاح فقد استغاثت الأساطيل العسكرية الضخمة في عرض البحار والمحيطات خوفا من بطش فيروس لايكاد يرى بالعين المجردة ولا ترصده الرادارات ولاتقدرعلى إسقاطه المضادات الأرضية ..

  ...أخيرا جدا..

الصابون ...أقوى من كروز وسكود والأباتشي ...

فقط أغسل يديك وتوكل على الله

سعر الجنيه السوداني الآن
كتاب آخرون
جمعة (المغضوب عليهم) : المؤتمر الوطني عبر عن "الفاشية والنازية"،معاً..
لو أنّّ (نازيي الإخوان)،أقنعونا،ما حُكم الإسلام في قتل(مجدي وجرجس)،سنة ١٩٨٩م،لحيازتهما(نقداً أجنبياً) "من حُر مالهما"..ق
"ضل النبي" ...الصادق والرشاد...والحالمون.. وحمدوك ومستقبل الوطن
حديث السيد الصادق المهدي عن الحالمين والراشدين، يشرح هذه الهوجاء التي نحن فيها. فمهما أعجبك الحديث أو وجدت في نفسك ....
رأي ومقالات
د. وجدي كامل: نصنعُ الأحذيةَ ويسرقون الطرقات.. كلام في انقطاع الحِكمة
انقطاع الحكمة ظاهرة رُبما باتت تشمل الكثير من المجتمعات المعاصرة
جمعة (المغضوب عليهم) : المؤتمر الوطني عبر عن "الفاشية والنازية"،معاً..
لو أنّّ (نازيي الإخوان)،أقنعونا،ما حُكم الإسلام في قتل(مجدي وجرجس)،سنة ١٩٨٩م،لحيازتهما(نقداً أجنبياً) "من حُر مالهما"..ق
من كنوز محبة إلى زمن الصبة
حاجة زي نقر الاصابع لما ترتاح للموسيقى....
"ضل النبي" ...الصادق والرشاد...والحالمون.. وحمدوك ومستقبل الوطن
حديث السيد الصادق المهدي عن الحالمين والراشدين، يشرح هذه الهوجاء التي نحن فيها. فمهما أعجبك الحديث أو وجدت في نفسك ....